نتيجة آل أحمد “بني صالح” Y700

ظهرت نتيجة Y700 لعيّنة آل أحمد، أحد فروع بني صالح العُليا، من بندر كُنگ Kong في بر فارس، جنوب غرب إيران (الملاصق لبندر لنگه Lengeh) موجبة للتحوّرات FGC8712 و L615 و L616، وسالبة لباقي تحوّرات الفروع الثلاث أسفل التكتّل الإبراهيمي FGC8712 (L859 و ZS2121 و FT7058).

وجاءت العيّنة متّصفة بالتفاصيل التالية:

  • مطابقة بمسافة 5 من 111 STRs مع آل الحدّاد الحازمي ومسافة 2 إلى 4 من 67 STRs مع باقي عيّنات آل الحدّاد من بني صالح (من الإمارات).
  • موجبة ل57 تحوّر مُشترك تجمعها مع كافّة عيّنات بني صالح تحت الخطّ L615.
  • موجبة للتحوّرات المُشتركة الخاصّة ببني صالح (DYS464=12-14-15-16 و DYS537=12).
  • سالبة لتحوّرين مُشتركين خاصّين بعينتيّ آل الحداد (FGC27679 و FGC15686).
  • تحمل التكرار المتحوّر العامّ (DYS385=13-18) المطابق لكافّة فروع FGC8712، بخلاف بني عمومتهم من بني صالح (DYS385=12-16)، ممّا يدلّ على أنّها من فرع أعلى قليلاً (مع انتقال مُتأخّر إلى الضفّة الشرقيّة من الخليج).
  • موجبة لثلاث تحوّرات خاصّة بهم (تمّ تشفيرها، FTC).

وهذا تحديث لخطّهم الجيني بتحوّراته المشتركة والخاصّة الجديدة تحت التحوّر L615:

https://fgc8712.files.wordpress.com/2022/05/fgc8712-l615-lines.png

وتتميّز الخطوط الأربعة الإبراهيميّة بكونها قد تعرّضت لظاهرة التكاثر البشري بعد خروجها من عنق الزجاجة السكّاني (bottlenecked population) في الجغرافيات التي انطلقت وتمركزت فيها. وهذه الجغرافيّات مُوزّعة على الشكل التالي:

  • التكتّل البشري L859، بدءاً من الحجاز وخروجاً إلى سائر بلاد المشرقين العربي والإسلامي (وصولاً إلى الهند).
  • التكتّل البشري ZS2121، بشقّيه ZS2102 الخزري و BY161005 من أعالي الفُرات (بطابعه الأرمني في الوقت الحالي).
  • التكتّل البشري L615 بطابعه الخليجي في شرق الجزيرة.
  • التكتّل البشري FT7058 بطابعه التهامي في جنوب الجزيرة.

ملاحظة:

  1. من الجيّد رفع عيّنة لخطّ بني صالح L615 وخطّ المنسكي FT7058 للقراءة الحديثة T2T، حتى نتيقّن من كونها لا تلتقي فيما بينها في أعلى التفرّعات.
  2. من الجيّد رفع عيّنة لخطّ المنسكي FT7058 للقراءة لدى شركة FGC لإستخراج جميع تحوّرات MNP لهم.

توقيع: وكتب هادي العاملي الحسني في الرابع عشر من شهر شوّال لعام ثلاث وأربعين وأربعمائة وألف للهجرة.

مواضيع مٌتعلّقة: نتيجة آل أحمد FGC8712 Pack ، نتيجة آل الحداد الحازمي Y700 ، قراءة BAM لآل صالح ، نتيجة ثانية لآل صالح ، L615 وآل صالح ، علويّو بلاد الريّ وخُراسان

نتيجة آل أحمد FGC8712 Pack

ظهرت نتيجة عيّنة آل أحمد (من بندر كُنگ Kong في بر فارس – جنوب غرب إيران – الملاصق لبندر لنگه Lengeh) موجبة للتحوّرين FGC8712 و L615 بعد فحص الصحيفة الإبراهيميّة FGC8712 SNP Pack، وسالبة لباقي التحوّرات القابلة للفحص أسفل التحوّر الإبراهيمي FGC8712 الجامع (مثل L859 و ZS2121). مبارك لهم.

العيّنة ليس لديها موروث قبلي وهي مهمّة جدّاً لفهم الخطّ L615 وقد تُبرز لنا بعض تفرّعاته العُليا، لذا فهي تحتاج لترقية إلى فحص BigY700. وتحمل هذه العيّنة التكرار DYS385=13-18 المطابق لباقي فروع FGC8712، بدل التكرار المتحوّر DYS385=12-16 لدى الفرع الأكبر من بني صالح.

مواضيع مٌتعلّقة: نتيجة آل الحداد الحازمي Y700 ، قراءة BAM لآل صالح ، نتيجة ثانية لآل صالح ، L615 وآل صالح ، علويّو بلاد الريّ وخُراسان

نتيجة آل الحداد الحازمي Y700

ظهرت نتيجة BigY700 لآل الحداد الحازمي من بني صالح (من الإمارات) وهي موجبة للتحوّرات FGC8712 و L615 و L616 وتحوّرات عديدة مشتركة مع أولاد عمومتهم من بني صالح (يصل مجموعها إلى 57 تحوّر مشترك).

وهذا تحديث جديد لمشجرهم الجيني بفرعيه، وفيه التحوّرات الجديدة والقديمة: استمر في القراءة

قراءة BAM لآل صالح

مع قراءة ملفّات BAM لخطّ بني صالح الكرام L615 (لا سيّما عيّنة الحازمي منهم)، تبيّن وجود عدد كبير من التحوّرات المشتركة الإضافيّة. وأصبح مُشجّرهم الجيني، تحت التحوّر الإبرهيمي الجامع (FGC8712)، مُرتّب على الشكل التالي: استمر في القراءة

نتيجة ثانية لآل صالح

ظهرت نتيجة BigY لآل الحداد الحازمي من بني صالح (من الإمارات) وهي موجبة للتحورين FGC8712 و L615 وتحورات عديدة مشتركة مع أولاد عمومتهم من بني صالح. مبارك لهم.

وكما لا يخفى على أحد، فإنّ فحص BigY أقلّ تغطية مقارنة بفحص YElite لدى شركة Full Genomes، لذا لم يظهر سوى 29 تحوّر صالحي موجب والباقي (23 تحوّر) لا زال قيد الدراسة والتدقيق.

نُشير كذلك أنّه ظهر تحوّر وحيد خاص بآل الحازمي وهو: 10744459 (hg38) المحذوف القراءة بحسب المرجع hg19.

وهذا تحديث جديد للمشجّر الجيني، الذي يضمّ نتيجتهم:

https://fgc8712.files.wordpress.com/2017/11/quraysh-tree-11282017.png

L615 وآل صالح

لا زال من المبكر تصنيف هذا التحوّر الكريم وخطّه الجيني بشكل واضح.

إلى الآن، يبدو هذا التحور ذات أصول تهاميّة. وخطّه الجيني لازال مُرتبّ بطريقة رقمية بحسب موقعه على YDNA Chromosome، لا بطريقة زمنية بحسب خَلْق وبناء تحوراته.

نتمنى ظهور المزيد من العينات الموجبة لهذا الخط الكريم حتى نفهمه أكثر.